البيع

لماذا يفشل وصولك في تحقيق المبيعات؟

وماذا بإمكانك أن تفعل اليوم

البيع

لماذا يفشل وصولك في تحقيق المبيعات؟

وماذا بإمكانك أن تفعل اليوم

السؤال: "محمّد، أحد منشوراتي كان يسوّق لخدمتي الإرشاديّة. وصلت على الانستجرام الى ١٥٠ ألف شخص ولكن المبيعات صفر". دعوني أحدثّكم اليوم عن تحويل المتابعين الى عملاء وكيف ستبيع بدون أن تحوّل أي شيئ.



Your Lead Generation Plan is Broken Sir.

بينما هذا الوضع هو أحد أعراض المشاكل في خطّة البيع. توجد لدي نقاط محددة الغرض منها أن تدفعكم لتقييم وضعكم الحالي.

١. حقيقة المحتوى عالي الانتشار

Alex Beauchamp، Ex Head of Marketing @airbnb

تقول أنّها لا ترغب بأي محتوى أن ينتشر بشكل مبالغ فيه أو أن يصبح تريند. المحتوى التريند عادة هو المحتوى الذي يخدم عامّة الناس. من الصعب جدّاً أن تكتب مقال مخصص لشخص واحد يواجه مشكلة واحدة وينتشر بهذه الطريقة. قد تكون هذه المعلومة مربكة لأن في المقابل أنا ذكرت مرّات عديدة أن الخطوة الأولى هي نشر الوعي. أنت الآن تتساءل، هل المحتوى التريند جيّد أم سيّئ على السوشال ميديا والجواب هو "يعتمد" هل لديك محتوى مخصص أكثر كمقالات أو بودكاست يكفي لتظهر خبراتك بعمق وتتكلّم مع أصغر جمهور مثالي لك بدرجة عالية جدّاً من التعاطف تدفعه لأن يتوقّف في مكانه ويقول "لابد أن أتابع الحديث مع الكاتب"؟

المحتوى العام جيّد للانتشار سيّئ للبيع.

لذلك البعض يقول "أفضّل أن أتحدّث مع جمهور أصغر ولكن في أمور أصعب" والبعض الثاني يقول "يجب أن نبسّط المعلومة للشخص العادي".

أنا أقول "لكل مقام مقال".

الحواب هنا على السؤال الماضي. وصولك العالي والتفاعل بدون كميّة كبيرة من المحتوى الذي نستطيع أن نقول عنه عميق ومميّز مبني على تمركزك المحدد لن يتم البيع وهذا ما حدث. 

أنا أكتب لنشر الوعي على السوشال ميديا. مواضيع مبسّطة جدّاً ولكن أتعمّق مع هؤلاء الذين تابعوني في بودكاست والمدوّنة. الجيل الأقدم من الخبراء ينشر الوعي بالتحدّث في مؤتمرات أو على التلفاز ومن بعدها يتعمّق في الأفكار في مكان المناسب.

٢. أنت لن تحوّل المتابعين الى عملاء

أنت ليس لديك تلك القدرة، أنت جزء يكاد لا يُذكر في حياة من يتابعك. ليس لديك السُلطة لتغيّر المتابع أساساً. رحلة المتابع الى عميل هي رحلته الخاصّة تعتمد على ظروفه هو. قد يصبح عميل اليوم وقد يصبح عميلك بعد ١٠ سنوات. أنت كخبير كل ما عليك فعله هو أن تتواجد في محطّات الوعي المختلفة، أنت تكتب لفئات مختلفة من الناس في أماكن مختلفة. تُذكّرهم دائماً بوجودك. تساعد نفسك بالتعمّق في الخبرات بالكتابة وتساعدهم بالمعلومات المميّزة. وإذا كتبت بما يكفي ونشرت، تأكّد أن هناك قارئ وصلته رسالتك في المكان والزمان المناسب. ظروفه الآن تسمح بالبدء وسيبدأ معك.

ما زال خبراء الانستغرام يتحدّثون عن تحويل المتابع إلى عميل وأنا ما زلت أبحث عن إنسان ذهب لمحامي لأن المحامي لديه تخفيض.

لن يشتري العميل عندما تكون أنت جاهز للبيع. سيشتري عندما يكون هو جاهز للشراء. بالتوفيق.

السؤال: "محمّد، أحد منشوراتي كان يسوّق لخدمتي الإرشاديّة. وصلت على الانستجرام الى ١٥٠ ألف شخص ولكن المبيعات صفر". دعوني أحدثّكم اليوم عن تحويل المتابعين الى عملاء وكيف ستبيع بدون أن تحوّل أي شيئ.



Your Lead Generation Plan is Broken Sir.

بينما هذا الوضع هو أحد أعراض المشاكل في خطّة البيع. توجد لدي نقاط محددة الغرض منها أن تدفعكم لتقييم وضعكم الحالي.

١. حقيقة المحتوى عالي الانتشار

Alex Beauchamp، Ex Head of Marketing @airbnb

تقول أنّها لا ترغب بأي محتوى أن ينتشر بشكل مبالغ فيه أو أن يصبح تريند. المحتوى التريند عادة هو المحتوى الذي يخدم عامّة الناس. من الصعب جدّاً أن تكتب مقال مخصص لشخص واحد يواجه مشكلة واحدة وينتشر بهذه الطريقة. قد تكون هذه المعلومة مربكة لأن في المقابل أنا ذكرت مرّات عديدة أن الخطوة الأولى هي نشر الوعي. أنت الآن تتساءل، هل المحتوى التريند جيّد أم سيّئ على السوشال ميديا والجواب هو "يعتمد" هل لديك محتوى مخصص أكثر كمقالات أو بودكاست يكفي لتظهر خبراتك بعمق وتتكلّم مع أصغر جمهور مثالي لك بدرجة عالية جدّاً من التعاطف تدفعه لأن يتوقّف في مكانه ويقول "لابد أن أتابع الحديث مع الكاتب"؟

المحتوى العام جيّد للانتشار سيّئ للبيع.

لذلك البعض يقول "أفضّل أن أتحدّث مع جمهور أصغر ولكن في أمور أصعب" والبعض الثاني يقول "يجب أن نبسّط المعلومة للشخص العادي".

أنا أقول "لكل مقام مقال".

الحواب هنا على السؤال الماضي. وصولك العالي والتفاعل بدون كميّة كبيرة من المحتوى الذي نستطيع أن نقول عنه عميق ومميّز مبني على تمركزك المحدد لن يتم البيع وهذا ما حدث. 

أنا أكتب لنشر الوعي على السوشال ميديا. مواضيع مبسّطة جدّاً ولكن أتعمّق مع هؤلاء الذين تابعوني في بودكاست والمدوّنة. الجيل الأقدم من الخبراء ينشر الوعي بالتحدّث في مؤتمرات أو على التلفاز ومن بعدها يتعمّق في الأفكار في مكان المناسب.

٢. أنت لن تحوّل المتابعين الى عملاء

أنت ليس لديك تلك القدرة، أنت جزء يكاد لا يُذكر في حياة من يتابعك. ليس لديك السُلطة لتغيّر المتابع أساساً. رحلة المتابع الى عميل هي رحلته الخاصّة تعتمد على ظروفه هو. قد يصبح عميل اليوم وقد يصبح عميلك بعد ١٠ سنوات. أنت كخبير كل ما عليك فعله هو أن تتواجد في محطّات الوعي المختلفة، أنت تكتب لفئات مختلفة من الناس في أماكن مختلفة. تُذكّرهم دائماً بوجودك. تساعد نفسك بالتعمّق في الخبرات بالكتابة وتساعدهم بالمعلومات المميّزة. وإذا كتبت بما يكفي ونشرت، تأكّد أن هناك قارئ وصلته رسالتك في المكان والزمان المناسب. ظروفه الآن تسمح بالبدء وسيبدأ معك.

ما زال خبراء الانستغرام يتحدّثون عن تحويل المتابع إلى عميل وأنا ما زلت أبحث عن إنسان ذهب لمحامي لأن المحامي لديه تخفيض.

لن يشتري العميل عندما تكون أنت جاهز للبيع. سيشتري عندما يكون هو جاهز للشراء. بالتوفيق.

تحتاج مساعدة لتطّبق ما تعلمّت في مشروعك؟

عملت مع أكثر من ٢٠٠ خبير ورائد أعمال في الخليج. أستطيع أن أغيّر أولويّاتك في مكالمة واحدة.

تحتاج مساعدة لتطّبق ما تعلمّت في مشروعك؟

عملت مع أكثر من ٢٠٠ خبير ورائد أعمال في الخليج. أستطيع أن أغيّر أولويّاتك في مكالمة واحدة.

المزيد من الكتابات

البيع
٢٠ مايو ٢٠٢٤

لماذا يبيع السعر الأعلى أفضل

المزيد من الكتابات

البيع
٢٠ مايو ٢٠٢٤

لماذا يبيع السعر الأعلى أفضل